موقع بلدة عجور ( بنت فلسطين )

صحتك في غذائك .. التغذية وصحة العيون

اذهب الى الأسفل

صحتك في غذائك .. التغذية وصحة العيون

مُساهمة من طرف العجوري في الثلاثاء مايو 19, 2009 10:13 am

صحتك في غذائك .. التغذية وصحة العيون




تتيانا الكور - جزر بقوي النظر هي بالأحرى العبارة المتداولة لدينا، فجميعنا منذ القدم ومنذ الصغر يجمع بأن للتغذية دور في صحة العيون، ولكن هل نقف عند الجزر للحفاظ على صحة عيوننا أم نسعى لمعرفة ما بعد الجزر؟ ماذا عن حقيقة هذه المقولة؟ هل فعلا الجزر هو الغذاء الوحيد الذي يحسن من صحة عيوننا؟ وماذا كشف لنا العلم والأبحاث عن دور التغذية في الوقاية من أمراض العيون، وفي علاجها؟
حقيقة ما كشفه لنا العلم بأن لإتباع النظام الغذائي الصحي الدور المهم في تعزيز صحة العيون والإبصار، فإن ما نأكله يمكن أن يساعد في الحماية من إعتام عدسة العين (cataracts)، والماء الزرقاء، وتحلل البقعة الصفراء. وتلعب التغذية بالأخص الدور الوقائي أكثر منه العلاجي، وهذا الدور لا يقف عند الجزر فقط، بل يتجاوزه ليشمل فيتامين ألف (vitamin A)، وفيتامين جيم (vitamin C)، وفيتامين ه (vitamin E) بالإضافة إلى البيتا كاروتين، والزنك والنحاس حسبما أكدته لنا الأبحاث العلمية القوية، إلا أن سمة أبحاث أخرى جارية تؤكد دور مادة اللوتين (Lutein)، ومادة الزيازانثين (Zeaxanthin)، والأحماض الدهنية الثلاثية في تعزيز صحة العيون.
وبالرغم من أن الجزر يعتبر من المصادر الغنية بفيتامين ألف (pro-vitamin A) الضروري لصحة البصر، ولكنه لا يحتوي على جميع المغذيات الأساسية لصحة العيون، لذلك فإننا لا نشمله ضمن نطاق المغذيات الأساسية لصحة العيون.
وقد أشارت العديد من الدراسات البحثية إلى دور المواد المضادة للأكسدة، مثل فيتامين (ه) وفيتامين (ج) للمساهمة في تخفيض معدل إعتام عدسة العين، والمحافظة على الخلايا السليمة والأنسجة في العين. كما أوجدت الدراسات نفسها دورا ضروريا لكل من فيتامين (أ) ومادة اللوتين والزيازانثين في الحفاظ على الصحة الجيدة للعيون. ويوجد فيتامين ه (vitamin E) في بذرة القمح والمكسرات والبذور والزيوت. أما فيتامين ج (vitamin C)، فهو موجود في البرتقال والجريب فروت ، والفراولة ، والبروكلي ، والفلفل. ويعتبر فيتامين أ (vitamin A) من أهم الفيتامينات التي تشجع وتساعد على الرؤية، والرؤية في الظلام عن طريق مساعدة العين للتكيف مع مستويات أقل من الضوء. ومن مصادر فيتامين( أ) الجيدة هي الجزر والبابايا والحليب والبندورة.
وتتواجد كلا من مادتي اللوتين (lutein) والزيازانثين (zeaxanthin) في الخضروات الورقية الداكنة اللون كالسبانخ والسلق، والبروكلي ، والبازيلاء ، والكيوي ، والعنب الأحمر ، والقرع الأصفر، والبرتقال ، والذرة ، والمانجو والشمام. وتلعب المادتين دورا في الحفاظ على صحة العدسة والشبكية و المنطقة الوسطى من العين.
وقد نشرت مجلة الكلية الأمريكية للتغذية حديثا دراسة أوضحت بها دور كلا من مادتي اللوتين (lutein) والزيازانثين (zeaxanthin) في تخفيض خطر الإصابة بإعتام العدسة بنحو 20%، إضافة إلى تخفيض نسبة تحلل البقعة الصفراء بنحو 40%. وتعتبر الذرة المصدر الرئيسي لمادة اللوتين، بينما تحتوي الفليفلة الصفراء على أعلى نسبة من مادة الزيازانثين. إلا أنه يجدر بي الإشارة بأنه بالرغم من تواجد النسب العالية للمادتين في المصادر النباتية، ولكن قدرة إمتصاص جسمنا ومدى إستفادتنا من المادتين هي الأعلى عند تناول صفار البيض وذلك لأن الدهن الموجود في صفار البيض يزيد من كفاءة إمتصاص العين لكلا من مادتي اللوتين والزيازانثين. وقد أشارت الدراسات التي تمت على الأفراد في عمر 50 عاما فما فوق بأن أفضل نتائج لصحة العيون كانت عند تناول 4-6 بيضات في الأسبوع، مع العلم بأن مستوى الكولسترول لم يتأثر لديهم. ويجدر بي هنا أيضا تصحيح معلومة متداولة لدينا بأن تناول صفار البيض يرفع من مستوى الكولسترول في الدم، ولكن ما أثبته لنا العلم خلال 30 سنة الماضية بأنه يمكننا تناول البيض من دون زيادة خطر إصابتنا بأمراض القلب وإرتفاع الكولسترول عند مراعاة تناول 4-6 بيضات في الأسبوع، وهذا يأتي حتما عكس ما يشيع بيننا بأن تناول البيض يرفع الكولسترول ويتسبب قي أمراض القلب، إذ أدى تداول هذا المعتقد الخاطيء إلى حرمان الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة لتناول البيض من عدم تناوله والإستفادة منه في تحسين وضع العين الصحي. وفي حالة الحساسية من البيض، فإننا ننصح بتناول الخضار مع الزيوت النباتية لرفع كفاءة إمتصاص العين من المادتين، مثل إستعمال القليل من زيت الزيتون عند تناول كوز من الذرة.
ولعل أهم ما نستنتجه هو أنه ليس وحده الجزر الضروري لصحة عيوننا فالأغذية الضرورية للحفاظ على صحتنا هي أيضا ضرورية لصحة عيوننا، وأهم نصائح أستطيع أن أقدمها هي: أولا مواكبة التطور العلمي مع مراعاة الممارسة القائمة على الأدلة العلمية، وثانيا الحرص على تناول خمسة الى تسعة حصص من الفاكهة والخضار يوميا مع مراعاة التنويع في تناول الفاكهة والخضار لضمان تناول أكبر قدر من المغذيات لعيوننا، وثالثا الحرص على تناول الخضار مع القليل من الزيوت النباتية لرفع كفاءة إمتصاص جسمنا من مادتي اللوتين والزيازانثين، وأخيرا تناول أربع بيضات في ا لأسيوع إن أمكن، مع مراعاة تصحيح كل من حولنا بأن البيض لا يرفع مستوى الكولستول عند الإعتدال في تناوله خلال الأسبوع.
avatar
العجوري
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 2331
العمر : 64
الموقع : www.ajoory.com
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

http://www.ajoory.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صحتك في غذائك .. التغذية وصحة العيون

مُساهمة من طرف شذى المحارمه في الثلاثاء مايو 19, 2009 10:53 am

يسلموا إيديك و عينيك عالموضوع الحلو
ونحمد الله ونشكره على نعمة النظر
عجبتني فكرة الصورة
avatar
شذى المحارمه
نائب المدير 1
نائب المدير 1

عدد الرسائل : 420
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 01/05/2009

http://www.ajoory.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صحتك في غذائك .. التغذية وصحة العيون

مُساهمة من طرف كايد سمرين في الثلاثاء مايو 19, 2009 3:25 pm

مشكور استاذي العزيز على الموضوع المفيد تسلم اديك
avatar
كايد سمرين
المراقب العام
المراقب العام

عدد الرسائل : 475
العمل/الترفيه : اداري
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 08/09/2008

http://www.ajoory.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى