موقع بلدة عجور ( بنت فلسطين )

حليب الابل والسكري

اذهب الى الأسفل

حليب الابل والسكري

مُساهمة من طرف عزمي بنات في الثلاثاء نوفمبر 03, 2009 3:29 am

ذكرت دراسة متخصصة ان حليب الابل مفيد لمرضى السكر ‏ ‏ويحتوى على بروتينات لها مفعول الانسولين مشيرة الى ان التحليل الكيميائى له افاد ‏ ‏بانه غنى بالبروتينات والاملاح المعدنية خاصة الفوسفور والحديد والبوتاسيوم ‏ ‏والمنجنيز.

وذكرت الدراسة التي اعدها استاذ امراض الحيوان المعدية بكلية الطب البيطرى ‏ ‏جامعة القاهرة الدكتور ضياء‏ ‏ان حليب الابل يحتوى على كميات من فيتامين (ب1) و (ب2) كما يحتوى على مستوى ‏ ‏منخفض من الكوليسترول اضافة الى انه يماثل لبن الماعز ويقارب كثيرا لبن النساء ‏‏وهو ما يؤكد اهميته لتغذية الانسان.‏ ‏ واضافت الدراسة انه من الخصائص الطيبة لحليب الابل ايضا انه يستخدم لعلاج ‏ ‏الاستسقاء واليرقان ومتاعب الطحال والسل والربو والانيميا والبواسير وتحسين وظائف ‏ ‏الكبد كما ان له خصائص توءدى الى تخفيض الوزن وذلك لانخفاض محتواه من الطاقة ‏ ‏والدهن والمواد الصلبة الكلية.‏ ‏ واشارت الى ان مذاق حليب الابل ولونه وكثافته ومكوناته تختلف باختلاف فصول ‏ ‏السنة والمرعى ووضع الناقة الحلوب ومن صفاته انه يستهلك على حاله حيث انه بطىء ‏ ‏التجرثم ولا يتغير بسرعة ويحافظ على طراوته لمدة قد تصل الى ست ساعات موضحة ان ‏ ‏الرعاة يقومون في بعض المناطق بخض حليب الابل مثل الضان ويصنعون منه الجبن والزبد.‏ ‏ واشارت الدراسة الى انه على الرغم من فوائد ومميزات لبن الابل الا ان انتاجه ‏ ‏في العالم الاسلامي لايزيد عن 30 بالمائة من مجموع الالبان المنتجة.‏ ‏ وارجعت الدراسة اهمية حليب الابل في ذلك الى تغذية الابل على انواع معينة من ‏ ‏الاعشاب الطبية والشجيرات وموضحة انه يفقد هذه الخاصية عندما تتغذى الابل على ‏ ‏الاعلاف المركزة.
avatar
عزمي بنات
نائب المدير 2
نائب المدير 2

عدد الرسائل : 783
الموقع : www.ajoory.com
العمل/الترفيه : مدير
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 14/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حليب الابل والسكري

مُساهمة من طرف ضوء القمر في الثلاثاء نوفمبر 03, 2009 3:05 pm

حليب النوق لمكافحة الإيدز والسل وحمى وادي الصدع
(
أظهرت دراسة أعدها مركز حكومي متخصص في الإمارات أن حليب الناقة له فوائد
طبية كبيرة، مرجعها احتواء الحليب على بروتينات ذات حصانة دفاعية ضد عدد
من الأمراض المعدية والخطيرة.
وبينت نتائج الدراسة التي أعدها مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي
في ابو ظبي أن من الممكن تطوير مضاد حيوي من حليب النوق يقضي على أمراض
مثل حمى الوادي المتصدع والإيدز وداء الكبد الوبائي والسل.( سبحان الله والحمد لله اللهم ادم علينا نعمتك وعافيتك) مشكور اخوي

ضوء القمر
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 448
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 29/10/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حليب الابل والسكري

مُساهمة من طرف جلال عبد الفتاح فرحان في الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 6:02 am

شكرا لك اخ عزمي على الموضوع

جلال عبد الفتاح فرحان
وسام التميز
وسام التميز

عدد الرسائل : 8
المزاج :
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

http://jalal_farhan@yahoo.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حليب الابل والسكري

مُساهمة من طرف جميل العرباتي في الثلاثاء فبراير 15, 2011 2:40 pm

حليب أو لبن الناقة غذاء ودواء


بشكل عام يكون لبن الناقة أبيض مائلا للحمرة ، وهو عادة حلو المذاق لاذع ، إلا أنه يكون في بعض الأحيان مالحا ، كما يكون مذاقه في بعض الأوقات مثل مذاق المياه . وفي بعض البلدان لا يقبل الناس على حليب الناقة بل يرفضونه بسبب مذاقه الكريه على حد قولهم ، وإذا رج هذا الحليب فإنه تتكون رغوة فيه ولو لفترة بسيطة، وترجع التغييرات في مذاق الحليب هذا إلى نوع الأعلاف التي تأكلها الناقة أو النباتات الرعوية التي ترعاها ومياه الشرب التي تتناولها .

وعندما يترك حليب الناقة لبعض الوقت تزداد درجة الحموضة وهي النسبة المئوية لحمض اللاكتيك فيه بسرعة ، ويتزايد محتوى الحليب من هذا الحمض المذكور من 03 % بعد تركه بساعتين إلى 0*14% بعد 6 ساعات . وعموما يمتلك الحليب الطازج حموضة منخفضة تزداد ببطء عند الحفظ ، كما أن خثرة حليب الناقة أكثر طراوة من حليب البقرة . ويكون لبأ الناقة أبيض اللون ويخفف على نحو طفيف بعض الشيء بالمقارنة مع لبأ البقرة

وفي الصومال يستخدم البعض اللبأ كغذاء ، إلا أنه لا يستعمل عموما إلا كمسهل ، غير أنه في معظم البلاد التي تربى فيها الإبل يعتبر اللبأ غير ملائم للشر ب ، بل أنه يعتبر غير ملائم حتى لصغار الإبل ويسكب على الأرض . ومع ذلك فبالنظر إلى أن اللبأ يحتوي على كميات كبيرة من الأضداد وكونه مفيدا في عملية الهضم عند صغار الإبل فإنه ينصح بإعطائها هذا اللبأ إذا لم يكن صالحا للاستهلاك البشري

وفي الهند يستخدم حليب الناقة لعلاج الاستسقاء واليرقان ومتاعب الطحال والسل والربو وفقر الدم والبواسير . كما ثبتت فائدة شراب " الشال " في علاج السل وأمراض الصدر الأخرى ، وقد أنشئت عيادات خاصة يستخدم فيها حليب الناقة لمثل هذه المعالجات
كذلك أفادت الأبحاث العلمية أن وظائف الكبد تتحسن كثيرا في المرضى الذين أصيبوا بالتهابات الكبد ، وذلك بعد علاجهم بحليب الناقة الذي ثبتت فعاليته في العلاج . وفي كينيا تبين أن الرعاة الذين يعيشون على حليب الناقة فقط ، وكذلك الرعاة الذين يتناولون هذا الحليب في منطقة الأحجار في الصحراء الكبرى ، يتمتعون بصحة جيدة وحيوية متدفقة ، فحليب الإبل عندهم مشهور بصفاته التي توفر الصحة الجيدة والعافية بما في ذلك نمو العظام القوية، وبعض الرعاة الذين يعيشون على حليب الناقة فقط تحول لون أشعارهم إلى الأحمر ولكن شعرهم عاد إلى لونه الطبيعي عندما حصلوا على غذاء أكثر توازنا . كذلك فإن حليب الناقة له مفعول مسهل إذا تناوله إنسان لم يتعود استخدامه . ومن الواضح أن المعدة تضطرب فقط عند تناول حليب الناقة وهو لا يزال دافئا ، أما عند ما يبرد فليست له أي تأثيرات ضارة . وقد وضحت بعض البحوث أن لهذا الحليب خصائص تؤدي إلى تخفيف الوزن ، كما أنه سهل الهضم في الجسم . كذلك يعطي حليب الناقة للمرضى والشيوخ والأطفال والنساء الحوامل نظرا لغنى تركيب هذا الحليب بالمواد الغذائية التي سلف ذكرها ، وبخاصة الحموض الدهنية والمواد البروتينية والفيتامينات ، ولأن الدراسات أثبتت أن هذا الحليب مفيد للصحة وفي تكوين العظام

ويعد حليب الناقة أيضا مصدرا غنيا ب" فيتامين ج " أو ما يسمى بحمض الاسكوربيك ... ولهذا ينصح بإعطاء هذا الحليب للنساء الحوامل والمرضعات وللمصابين بالزكام وبعض الأمراض التنفسية الأخرى ... وكذلك لمرضى داء الحفر " البشع أو مرض الأسقربوط "الذي تتجلى أعراضه بتورم اللثة ونزف الدم منها ...
... وفي فرنسا بينت الأبحاث أن ما يتراوح بين 4 إلى 5 كجم من حليب الناقة ومنتجاته يكفي لتلبية جميع احتياجات الإنسان من السعرات الحرارية والدهون والبروتين والكالسيوم ... ومن أهم المزايا التي تخص حليب الناقة دون غيره من ألبان الحيوانات الأخرى ... هو امتلاكه لمركبات ذات طبيعية بروتينية كالليزوزيم ومضادات التخثر ومضادات التسمم ... ومضادات الجراثيم والأجسام المانعة وغيرها ...
... وهناك مشروبا الشال والشوبات اللذان لهما أهمية علاجية لبعض الاضطرابات المرضية في الإنسان ... ... كما يمكن صنع الزبدة من حليب الناقة وأيضا والمخيض الذي نستخرج منه الزبدة و الذي يتبقى بعد عملية الخض... وهو يستخدم في صناعة الحساء حيث يضاف إليه التمر والفلفل والماء وغير ذلك من المواد لتتكون منه وجبة غذائية دسمة ، وهذا الحساء البارد يؤكل بعد إعداده مباشرة ، وقد ثبت أنه ذو قيمة غذائية عالية ...

المصدر :كتاب العربي- ثورات في الطب والعلوم، الدكتور منير البشعان

avatar
جميل العرباتي
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 1650
الموقع : www.ajoory.com
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

http://www.ajoory.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى