موقع بلدة عجور ( بنت فلسطين )

اعتقال الأطفال واعتداءات المستوطنين أبرز الاعتداءات على المقدسيين - Detention of children and attacks the most prominent settler attacks on Jerusalem

اذهب الى الأسفل

اعتقال الأطفال واعتداءات المستوطنين أبرز الاعتداءات على المقدسيين - Detention of children and attacks the most prominent settler attacks on Jerusalem

مُساهمة من طرف جميل العرباتي في الجمعة مايو 11, 2012 12:52 pm


القدس المحتلة
قال تقرير أصدرته، اليوم الخميس، وحدة الرصد والتوثيق؛ بنك المعلومات التابعة لمؤسسة المقدسي، حول انتهاكات الاحتلال لحقوق الإنسان في مدينة القدس خلال شهر نيسان الماضي، إن اعتقال الأطفال واعتداءات المستوطنين جاءت من أبرز هذه الانتهاكات.

وشهد شهر نيسان، حسب تقرير المقدسي، عمليتي إخلاء وهدم واسعتين؛ جاءت العملية الأولى عندما أخلت قوات شرطة الاحتلال المواطن خالد النتشة وعائلته من منزلهم بحجة أن الأرض المقام عليها المنزل ملك ليهود منذ عام 1936، وقد اعتقلت قوات الشرطة المواطن لمقاومته لهم ومنعهم من دخول المنزل، ثم قام العمال بإفراغ المنزل من الأثاث وتم نقله إلى جهة مجهولة تاركين زوجة المواطن وأطفالها السبعة بلا مأوى. أما عملية الإخلاء الثانية فكانت بقيام جرافات 'الإدارة المدنية' بهدم 17 منشأة لبدو الجهالين في منطقة الجيب شمال غربي القدس، حيث هدمت 10 خيم سكنية، و10 خيم تستخدم كمطابخ و9 منشآت تستخدم كحظائر لأغنام، مشردة بذلك 6 عائلات تتكون من 46 فردا منهم 31 طفلا، وفي سابقة خطيرة صادرت سلطات الاحتلال الخيم التي وزعتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر للعائلة، وتم إعطاء العائلة ورقة بالمصادرة تاركة العائلة بلا مأوى لإجبارهم على الرحيل وتهجيرهم.

وأفاد التقرير بأن مواجهات متفرقة اندلعت في كل من سلوان ومخيم قلنديا شمال القدس وحي عبيد في بلدة العيسوية، إثر اقتحام قوات جيش الاحتلال لهذه المناطق ما أدى إلى إصابة عدد من الشبان جراء رش غاز الفلفل على وجوههم وإطلاق قنابل الغاز مسيل للدموع، كما أصيب طفل من العيسوية بقنبلة صوت اصطدمت في وجهه مباشرة.

وفي ذكرى يوم الأرض، اندلعت مواجهات بين متظاهرين وقوات الاحتلال بعد قيام قوات جيش الاحتلال بقمع مسيرات خرجت في كل من منطقة باب العامود وحاجز قلنديا والعيسوية وسلوان، وقد استخدمت قوات الاحتلال القوة المفرطة وهاجمت المتظاهرين بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ومدافع المياه العادمة وقوات الخيالة، ما أدى إلى إصابة ما لا يقل عن 150 مواطنا عدد منهم من الأطفال والمسعفين، أصيب قرابة 100 منهم قرب حاجز قلنديا، كما تم اعتقال عشرات الشبان والفتية القاصرين خاصة في منطقة باب العامود والعيسوية، حيث تم اعتقال ما لا يقل عن 9 فتية قاصرين في العيسوية.

كما سجّل خلال هذا شهر نيسان، حسب التقرير، اقتحام قوات الاحتلال لمقر شبكة 'هنا القدس' الإعلامية التابع لجامعة القدس والواقع في حي الخالدية في البلدة القديمة، ومنعت قوات الاحتلال حفل افتتاح وانطلاق المركز بقرار من وزير الداخلية الصهيوني بحجة تمويل المركز من قبل السلطة.

وفي حي الشيخ جرّاح اعتدت قوات الاحتلال على مواطنين في مخيم الصمود في منطقة الشيخ جراح إثر عملية طعن مستوطن بالقرب من المنطقة، وتم ضرب واعتقال فتية قاصرين وشابين ووالدتهم من عائلة شرحة، واعتقال الفتيان وأحد الشبان أثناء تواجدهم على مدخل المخيم، والذين تعرضوا جميعا للضرب المبرح، وجرى تحويل الشاب والفتية المعتقلين إلى التحقيق بهدف الضغط عليهم للاعتراف ومن ثم إلى محكمة الصلح الاحتلالية حيث تم الإفراج عنهم في اليوم التالي، ولم يتم تثبيت أي تهم ضدهم وتم اعتقالهم والاعتداء عليهم من دون مبرر، وقد أعلنت شرطة الاحتلال لاحقا اعتقال متهمين في نفس القضية ولم يتم الإعلان عن هويتهما بعد.

وفي بلدة سلوان، كما ورد بالبيان، اعتقلت وحدة المستعربين 3 أطفال من حي العباسية في سلوان، واعتدت عليهم بالضرب، عرف منهم الفتى محمد ادريس (12 عاما) ويوسف شويكي (13 عاما) وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

وفي الطور وعناتا، اعتقلت شرطة الاحتلال 4 فتية من بلدة الطور بدعوى اعتدائهم على عائلة يهودية كانت في متنزه بالقدس، وتتراوح أعمار الفتية بين 14-18 عاما، وتم تمديد اعتقالهم حتى يكتمل التحقيق، بالإضافة إلى اعتقال الفتى محمد عصام (17 عاما) الذي اعتقلته شرطة الاحتلال من منزله الكائن في ضاحية السلام قرب بلدة عناتا ونقله للتحقيق دون معرفة السبب وراء اعتقاله.

وفي حي الثوري بالقدس، اختطفت وحدة المستعربين الطفل عدنان الجولاني (12 عاما) ونقلته إلى جهة غير معروفة، وتم إطلاق سراحه لاحقا بعد التحقيق معه بكفالة قدرها 500 شيقل وحبس منزلي لمدة 5 أيام دون أي تهم.

كما اقتحمت قوات شرطة الاحتلال منزل عائلة سرحان في الحي ذاته واعتدت بالضرب على عائلة المواطن أحمد موسى سرحان (43 عاما) وباستخدام المسدس الكهربائي، واعتقلته هو وابنيه محمد (19 عاما) وإسحاق (17 عاما)، كما تم اعتقال فتى آخر من العائلة هو تامر عمر سرحان (15 عاما) وفتى آخر من الحي هو نائل جلاجل (15 عاما)، وعندما توجهت عائلة المعتقلين للسؤال عنهم في المسكوبية قام الحراس وقوات الشرطة بالاعتداء على أفراد العائلة بالضرب وغاز الفلفل واعتقال 6 من نفس العائلة أحدهم يعاني من إعاقة جسدية، وقد تم الإفراج عن المواطن أحمد سرحان وتمديد اعتقال الآخرين.

كما قامت شرطة الاحتلال باقتحام الحي مرة أخرى بعد بضعة أيام واعتقلت طفلين آخرين من نفس العائلة هما طه محمد سرحان (12 عاما) وهاني وليد سرحان (14 عاما)، وتم استدعاء ابن أحد المواطنين المعتقلين للتحقيق وهو الطفل أحمد خليل سرحان (12 عاما).

وقال التقرير: اعتدت مجموعة تتألف من 15 مستوطنا متطرفا على المواطن أحمد سليم العبيدية (42 عاما) من بلدة العبيدية شرقي بيت لحم أثناء توجهه إلى عمله في منطقة 'التلة الفرنسية' في القدس، كما تم الاعتداء على الشابين المقدسيين محمد عثمان (24 عاما) وفراس رمادي (22 عاما) أثناء عودتهما من عملهما غربي القدس ومرورهما بحي المتدينين، حيث تعرض لهما مجموعة من المستوطنين وضربوهما بقضبان حديدية في مختلف أنحاء جسميهما.

وقام مستوطن يقود دراجة نارية، بدهس الطفل محمد صابر الطويل (8 أعوام) في حي وادي حلوة في سلوان، حيث أفاد شهود عيان، حسب تقرير المركز، بأن المستوطن أسرع متعمدا نحو مجموعة من الأطفال أثناء خروجهم من ملعب وادي حلوة حيث دهس الطفل وفر هاربا، كما اعتدى مستوطن متطرف على الطفل أمير البربري (10 أعوام) في منطقة باب العامود.

سجّل قسم التوثيق في المقدسي المخططات الاستيطانية وما قامت به سلطات الاحتلال فعليا على أرض الواقع لخدمة أهدافها الاستيطانية في مدينة القدس، حيث أعلن رئيس بلدية الاحتلال عن مخطط بناء مستوطنة جديدة قرب مبنى البرلمان الفلسطيني في بلدة أبو ديس يحتوي على 300 وحدة سكنية، وقد عرض رئيس البلدية استصدار تراخيص لـ1000 وحدة سكنية شرقي القدس للفلسطينيين في المقابل، كما أعلنت وزارة الإسكان الصهيونية طرح عطاءات لبناء 872 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة جبل أبو غنيم المعروفة باسم 'هار حوما'.

كما صادقت اللجنة المحلية للتنظيم والبناء على مخطط إقامة كلية عسكرية على جبل سكوبوس في القدس على مساحة 40 دونما وعلى مخطط بناء فندق مكون من 1100 غرفة في منطقة بيت صفافا، كما صادقت على مخطط لبناء 2610 وحدة استيطانية في مستوطنة 'جفعات همطوس' في منطقة شارع الخليل ومستوطنة 'غيلو'.

وأصدرت حكومة الاحتلال بالتنسيق مع 'الإدارة المدنية' لجيش الاحتلال قرارا بتوسيع مستوطنة 'آدم' شمالي القدس لتصبح ثلاثة أضعاف حجمها، مستولية بذلك على المزيد من الأراضي الفلسطينية المحيطة بالمستوطنة، بالإضافة إلى صدور قرار بتثبيت بؤرة استيطانية عشوائية أقيمت مؤخرا في منطقة النبي صالح وقد رصدت الحكومة مبلغ 5 ملايين شيقل لإقامة 11 وحدة استيطانية هناك، وسيتم إضافة 22 وحدة جديدة لاحقا بعد استكمال البنية التحتية.

ورفضت المحكمة العليا، حسب التقرير، التماسا تقدم به ورثة مفتي فلسطين الحاج أمين الحسيني ضد دولة الاحتلال وحارس أملاك الغائبين والملياردير الأميركي مسكوفيتش في محاولة لاستعادة منزل المفتي وفندق 'شيبرد' في الشيخ جراح.

وخلال هذا الشهر قامت آليات تابعة لسلطات الاحتلال بعمليات تجريف وزرع قبور يهودية في منطقة وادي الربابة قرب حي البستان، حيث تهدف سلطات الاحتلال إلى طمس معالم المنطقة وصبغها بطابع يهودي.

كما قامت آليات تابعة لسلطات الاحتلال بحملة تجريف واسعة في أراض زراعية في قلنديا كجزء من مخطط إقامة مقاطع جديدة من جدار الفصل العنصري في المنطقة وإقامة حدائق تلمودية بهدف عزل البلدة والاستيلاء على أراضيها، واعتدت قوات جيش الاحتلال على عائلة المواطن محمود عوض الله وحاولت إجباره على إخلاء منزله ليتم مصادرته.

اقتحمت مجموعات من المستوطنين، خلال هذا الشهر، باحات المسجد الأقصى المبارك وتجولت به للاحتفال بالأعياد اليهودية تحت حماية قوات الشرطة والجيش الصهيوني، حيث دعت قيادات متطرفة إلى هذا الاقتحام بمناسبة العيد، وقد تصدى للمستوطنين عدد من المرابطين داخل المسجد الأقصى وحراس المسجد، وأصيب عدد من المواطنين وأحد سدنة المسجد الأقصى وهو خالد أبو نجمة بجروح طفيفة جراء اعتداء المستوطنين عليهم بالضرب.

كما أصدرت قيادة جيش الاحتلال، حسب المقدسي، قرارا بمنع الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى من دخول المسجد مدة شهرين، ويذكر أن هذا هو ثالث قرار عسكري بحق الشيخ لمنعه من دخول المسجد.

كما أصدرت أمرا عسكريا يقضي بإبعاد مدير مؤسسة عمارة الأقصى حكمت نعامنة وأحد موظفي المؤسسة وهو محمد الشرف، عن المسجد الأقصى لمدة شهر.


Detention of children and attacks the most prominent settler attacks on Jerusalem

Jerusalem
Said a report released on Thursday, the unit monitoring and documentation; Databank Foundation's Conclave, about violations of human rights of occupation in the city of Jerusalem during the month of April last, the detention of children and attacks against the settlers came from the most prominent of these violations.

The month of April, according to the report of al-Maqdisi, the processes of evacuation and demolition of broad categories; came first operation when the evacuated police forces occupation of Khaled Natsheh and his family from their home on the pretext that the land on which the house belongs to the Jews since 1936, has arrested the citizen to resist them and prevent them from entering the house , then the workers empty the house of the furniture was moved to an unknown destination, leaving the citizen wife and her seven children homeless. The process of eviction second was the fact that bulldozers 'Civil Administration' demolition of 17 facility Jahalin in the pocket north-west of Jerusalem, where destroyed 10 tents housing, and 10 tents used Kmtabkh and 9 facilities used Khzaúr for sheep, homeless so 6 families consist of 46 members including 31 children In a dangerous precedent occupation authorities confiscated tents distributed by the International Committee of the Red Cross for the family, the family was given a paper and confiscation, leaving the family homeless to force them to leave and their displacement.

The report stated that the confrontation scattered broke out in all of Silwan and Kalandia camp north of Jerusalem inspired slaves in the town of Issawiya, following a storm forces the army of occupation of these areas led to the injury of a number of young people by spraying pepper gas on their faces and launching tear gas canisters, were also injured child Issawiya sound bomb hit in the face directly.

On the anniversary of Earth Day, clashes erupted between demonstrators and occupation forces after the occupation forces suppress marches out in each of the Bab al-Amud and Qalandia and Issawiya and Silwan, the occupying forces used excessive force and attacked the protesters with bombs sound and tear gas, rubber bullets and water cannons waste and the forces of cavalry , which led to the injury of at least 150 citizens a number of them children and medical workers, injured nearly 100 of them near the Qalandiya checkpoint, were also arrested dozens of young men and young minors, especially in the Bab al-Amud and Issawiya, with the arrest of at least 9 young minors in Issawiya.

Also recorded during the month of April, according to the report, breaking into the occupation forces to the headquarters network 'here Jerusalem' Media at the University of Jerusalem and the reality in the neighborhood of Al Khalidiya in the old town, and the occupation forces prevented the opening ceremony and the launching of the decision of the Minister of the Interior Zionist pretext of the Centre's funding by the Authority.

In the neighborhood of Sheikh Jarrah attacked occupation forces on the citizens of the camp stand in Sheikh Jarrah after stabbing a settler near the area, were beaten and arrested a young minors and young and their mother from a family of slice, and the arrest of boys and a young people while they are at the entrance of the camp, who were all severely beaten , and was transferred the young and the young detainees to be investigated in order to pressure them to recognize and then to the Magistrate's Court occupation where they were released the next day, did not install any charges against them were arrested and assault without justification, has announced the occupation police later arrested the suspects in the same case not be announced after their identities.

In the town of Silwan, as the statement, and the undercover unit arrested 3 children from the neighborhood of Silwan in the Abbasid, and beating them, of whom knew the boy Mohammed Idris (12 years) and Joseph Shweiki (13 years) were taken to an unknown destination.

In Tur, Anata, occupation, police arrested four boys from the town of Tur alleged assault on a Jewish family was in a park in Jerusalem, and boys between the ages of 14-18 years, their detention was extended until the investigation is completed, in addition to the arrest of Mohamed Essam boy (17 years), who was arrested by police occupation of his house in the suburb of peace near the town of Anata, and transportation to investigate without knowing the reason behind his arrest.

In the neighborhood of the Revolutionary Jerusalem, kidnapped the child and the undercover unit Adnan Joulani (12 years) and took him to unknown destination, and was later released after questioning him on bail of 500 shekels and the imprisonment of my house for 5 days without any charges.

It also forces stormed the police occupation the family home of Sarhan in the neighborhood itself and beat on the family of Ahmed Musa Sarhan (43 years) and using the gun power, and arrested him he and his sons, Mohammed (19 years) and Isaac (17 years), were also arrested a boy last of the family is the Tamer Omar Sarhan (15 years) and a boy last of the neighborhood is Nael Jalajel (15 years), and when she went the family of the detainees to ask them at the Compound, the guards and police forces attacked the family members with beatings and pepper gas and the arrest of 6 of the same family, one of whom suffer from physical disability, has been the release of Ahmed Sarhan and extend the detention of others.

As the occupation police broke into the neighborhood again a few days later and arrested two other children of the same family are Taha Mohammed Sarhan (12 years) and Hani and Walid Sarhan (14 years), was called the son of a citizen detainees to investigate a child Ahmed Khalil Sarhan (12 years).

The report said: I used a group of 15 settlers extremist citizen Ahmed Salim Ubaid (42 years) from the town of Ubaydi east of Bethlehem on his way to his work in the 'French Hill' in Jerusalem, as the attack on two young Jerusalemites Mohamed Osman (24 years) Firas and Gray (22 years) during their return from their work and pass west Jerusalem religious neighborhood, where he was to them a group of settlers and beat them with iron bars in different parts of their bodies.

The settler driving a motorcycle, ran over the boy Mohammed Saber-term (8 years) in the neighborhood of Wadi Hilweh in Silwan, where witnesses said, according to a report the center, that the settler faster deliberate toward a group of children during their exit from the stadium and the Wadi Hilweh, where run over the child and fled , as extremist settlers attacked the baby Prince of Barbary (10 years) in the Bab al-Amud.

Record documentation section in the Conclave charts the settlement and carried out by the occupation authorities actually on the ground to serve the objectives of the settlement in the city of Jerusalem, where the mayor announced the occupation of the planned construction of a new settlement near the Palestinian parliament building in the town of Abu Dis, containing 300 residential units, has been Chairman of the municipal licenses for 1000 housing units in East Jerusalem to the Palestinians on the other hand, also announced that the Ministry of Housing Zionism tenders to build 872 new housing units in Har Homa, known as the 'Har Homa'.

It also ratified the local committee for the organization and build on the planned establishment of a military academy on Mount Scopus in Jerusalem on an area of ​​40 acres and the planned hotel building consisting of 1100 rooms in the area of ​​Beit Safafa, also ratified the plan to build 2610 housing units in the settlement of 'Givat Hmreis' in the Street Hebron and the settlement of 'Gilo'.

And issued the occupation government in coordination with the 'civil administration' of the army of occupation, a decision to expand the settlement of 'Adam', north of Jerusalem to become three times the size, capturing this on more Palestinian land surrounding the settlement, in addition to the decision of installing outpost random was held recently in the area of ​​Nabi Saleh has allocated the government $ 5 million shekels for the establishment of 11 housing units there, and will be added 22 and the new unit later after the completion of the infrastructure.

The Supreme Court rejected, according to the report, a petition filed by the heirs of Palestine Grand Mufti Haj Amin al-Husseini against the state of occupation and the Custodian of Absentee Property and the U.S. billionaire Meskuvić in an attempt to restore the house of the Mufti and the hotel 'Shepherd' in Sheikh Jarrah.

During this month, the mechanisms belonging to the occupation authorities bulldozed out and planting Jewish graves in the area of ​​Wadi Al-Bustan neighborhood near Rababa, where the occupation authorities aimed to blur the area and painted a Jewish character.

As the mechanisms belonging to the occupation authorities campaign scraping and extensive agricultural land in Qalandia as part of a plan to establish new sections of the Apartheid Wall in the region and the establishment of gardens Talmudic order to isolate the town and seizing territory, and forces attacked the army of occupation on the family of Mahmoud Awadallah and tried to force him to evacuate his home is confiscated.

Broke into groups of settlers, during this month, the courtyards of Al Aqsa Mosque and toured it to celebrate the Jewish feasts under the protection of the police forces and the Zionist army, calling on the leaders of extremist to this intrusion on the occasion of the feast, have confronted the settlers, a number of stationed inside the Al Aqsa Mosque and the mosque guards, and wounded a number of citizens and servants of one of Al-Aqsa Mosque Abu Khaled, a star was slightly wounded by settlers assaulted them beaten.

As the leadership of the army of occupation, according to al-Maqdisi, a decree banning Sheikh Sabri Al-Aqsa mosque preacher from entering the mosque for two months, and states that this is the third military decision against Sheikh to prevent him from entering the mosque.

Also issued a military order to expel the director of the architecture and the maximum sentenced Naamna a staff of the institution of honor, Mohammed, Al-Aqsa Mosque for a month.
avatar
جميل العرباتي
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 1650
الموقع : www.ajoory.com
علم الدول :
حترامك لقوانين المنتدى :
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

http://www.ajoory.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى